العودة   موبايلي نت > منتدى خدمات الأعضاء > منتدى الأعضاء العام
اسم العضو
كلمة المرور
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-12-2006, 03:37 AM   #1
Manaar Manaar غير متصل
تطبيق فعال
 
  المستوى : Manaar نشيط


افتراضي مشروع ستصوم الأمة يوم عرفة !!


مشروع ستصوم الأمة يوم عرفة !!



شارك معنا في هذا المشروع بتذكير كل من تعرف بفضل صيام يوم عرفة اتصل بهم أرسل لهم رسائل عبر الجوال أرسل رسائل عبر الإيميل و تذكر أن الدال علي الخير كفاعله .
و لاتنسي إخواننا في فلسطين و في العراق من دعاءك في يوم عرفة أن ينصرهم الله و يعز الإسلام و المسلمين .


يوم عرفة: 9 ذي الحجة الموافق يوم الجمعة 29/12/2006

لتعرف حكم صيام يوم الجمعة إن وافق يوم عرفة (فهو حلال مية بالمية طبعا) سنة عن رسول الله (ص)



* ملاحظة:

برجاء إرسال هذه الرسالة لغيرك
ولا تبخل أخي الكريم على نفسك بالحسنات اذا استفاد شخص من هذا الاعلان
فمن يدري ربما ينظر الله لنا في هذا اليوم فيبدل حالنا من حال إلى حال وذلك ليس علي الله بمحال .

المصدر: موبايلي نت


lav,u sjw,l hgHlm d,l uvtm !!

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-12-2006, 03:40 AM   #2
Manaar Manaar غير متصل
تطبيق فعال
 
  المستوى : Manaar نشيط


افتراضي مشاركة: مشروع ستصوم الأمة يوم عرفة !!


بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





أفضل أيام العام



أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله حتى من الجهاد




هل عرفت هذه الأيام ؟





هى العشر الأوائل من ذى الحجة






قال تعالى: (( والفجر * وليال عشر )) . قال ابن كثير رحمه الله: المراد بها عشر ذي الحجة كما قاله ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغيرهم، ورواه الإمام البخاري.






عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام ـ يعني أيام العشر ـ قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء) [رواه البخاري].






وقال تعالى: (( ويذكروا اسم الله في أيام معلومات )) قال ابن عباس: أيام العشر التفسير ابن كثير.







وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر؟ فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد" رواه أحمد .






وكان سعيد بن جبير رحمه الله- وهو الذي روى حديث ابن عباس السابق- " إذا دخلت العشر اجتهد اجتهادا حتى ما يكاد يقدر عليه" رواه الدارمي







وقال ابن حجر في الفتح : والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج، ولا يتأتى ذلك في غيره.








ياااااه هل لهذه الأيام كل هذا الفضل



نعم




ولكن للأسف كثير من الناس تمر عليهم هذه الأيام كسائر أيام العام



وإذا قارنا بين إستعداد المسلمين للعشر الأواخر من رمضان والإستعداد للعشر الأوائل من ذى الحجة نجد أنه لا وجه للمقارنة فأيام عشر ذى الحجة الكثير لا يعرف فضلها ناهيك عن الإستعداد لها .




وبالمناسبة أيهما أفضل



العشر الأواخر من رمضان



أم



العشر الأوائل من ذى الحجة ؟




فكر قليلاً



.



.



.



الإجابة




سئل شيخ الإسلام ابن تيمية- رحمه الله- عن عشر ذي الحجة، والعشر الأواخر من رمضان، أيهما أفضل؟




فأجاب: "أيام عشر ذي الحجة أفضل من أيام العشر من رمضان، والليالي العشر الأواخر من رمضان أفضل من ليالي عشر ذي الحجة".






قال المحققون من أهل العلم: أيام عشر ذي الحجة أفضل الأيام، وليالي العشر الأواخر من رمضان أفضل الليالي.






إذن أيام عشر ذى الحجة هى أفضل أيام العام



فالنجعلها هذا العام شيئاً مختلفاً



نستعد منذ الآن



حتى نغتنم هذه الفرصة العظيمة ونكون من الفائزين



فمن يدرى ربما فى هذه الأيام المباركة ينظر الله لنا و لتنافسنا على عمل الخير وإجتهادنا فى الطاعات فيكتب لنا سعادة لا نشقى بعدها أبداً .






فمن معنا فى هذا الفريق ؟؟



 

  رد مع اقتباس
قديم 28-12-2006, 03:49 AM   #3
Manaar Manaar غير متصل
تطبيق فعال
 
  المستوى : Manaar نشيط


افتراضي مشاركة: مشروع ستصوم الأمة يوم عرفة !!


لاتنسوا الصيام فلكم فيه أجر كبيررررررررررررررر وثواب عظيم بإذن الله من الأعمال التي ينبغي أن نحرص عليها في هذه الأيام


الصوم أجره عظيم فقد قال عليه الصلاة والسلام: "ما من عبد يصوم يوماً في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفا" متفق عليه.

فكيف إذا كان فى أيام عشر ذى الحجة وهو من الأعمال الصالحة ، فعن هنيدة بن خالد عن امرأته عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ، قالت: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة، ويوم عاشوراء، وثلاثة أيام من كل شهر" رواه الإمام احمد و أبو داود والنسائي .

قال الإمام النووي عن صوم أيام العشر: "انه مستحب استحبابا شديدا ". "
**سئل فضيلة الشيخ محمد الصالح العثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ: ورد في الحديث صيام العشر من ذي الحجة وبعض الناس يقول: لا تصام. فما قولكم؟

فأجاب فضيلته بقوله: صيام العشر من ذي الحجة من الأعمال الصالحة ولا شك، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه العشر» قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: «ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء»، فيكون الصيام داخلاً في عموم هذا الحديث، على أنه ورد حديث في السنن حسَّنه بعضهم أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يصوم هذه العشر، يعني ماعدا يوم العيد، وقد أخذ به الإمام أحمد بن حنبل ـ رحمه الله ـ والصحيح أن صيامها سنة.

------------

**سئل فضيلة الشيخ محمد الصالح العثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ: ورد في الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن يصوم عشر ذي الحجة فما الجواب عن ذلك ؟

فأجاب فضيلته بقوله: الحديث المشار إليه في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: «ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم صائماً في العشر قط» وفي رواية: «أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يصم العشر».

والجواب: أن هذا إخبار من عائشة ـ رضي الله عنها ـ عما علمت، وقول الرسول صلى الله عليه وسلم مقدم على شيء لم يعلمه الراوي، وقد رجح الإمام أحمد ـ رحمه الله ـ أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصوم هذه العشر فإن ثبت هذا الحديث فلا إشكال، وإن لم يثبت فإن صيامها داخل في عموم الأعمال الصالحة التي قال فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه العشر»والصوم من العمل الصالح.

 

  رد مع اقتباس
قديم 28-12-2006, 11:52 AM   #4
ناصــــــر ناصــــــر غير متصل
تطبيق نشيط
 
  المستوى : ناصــــــر نشيط


افتراضي مشاركة: مشروع ستصوم الأمة يوم عرفة !!


جزاك الله كل خيررررررررررر

 

التوقيع :



  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Bookmark and Share


الساعة الآن 03:33 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة ©2005 - 2012 لـ موبايلي نت